هل الإمامة أعلى من النبوة؟

شارك الإجابة على Google Twitter Facebook Whatsapp Whatsapp

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة
اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف

شيخنا المجاهد الشيخ ياسر الحبيب دام عزة؛ كثيراً ما يسألني البكريين عن الإمامة؛ ولماذا هي أعلى مرتبة من النبوة؛ فأحير في الإجابة؛ فهل توجد لديكم الأدلة وبالتفصيل على أن الإمامة أعلى مرتبة من النبوة؛ ولماذا يقدس الشيعة أئمة أهل البيت عليهم السلام؛ أكثر من الأنبياء؟

وننتظر الإجابة على أحر من الجمر وبالتفصيل يا شيخنا العزيز.

ومع السلامة.

محمد


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين

 جواب المكتب:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الفرق بين النبوة والإمامة فرق لا يمكن تعقله إلا بلحاظ الأدوار لا أكثر

يقول العلامة المجلسي رضوان الله عليه« ولا نعرف جهة لعدم اتصافهم بالنبوة إلا رعاية خاتم الأنبياء . ولا يصل إلى عقولنا فرق بين النبوة والإمامة »

(بحار الأنوار : 26 / 28 .)

الإمامة أعلى (مرتبة) يصلها النبي بعد الرسالة.

الفرق هو أنّ النبي يأتي بالشريعة من قبل الله تعالى هو أولا ويبلغها عن السماء مباشرة للناس أما الإمام فهو من (يحفظ) تلك الشريعة بعد تبليغ النبي لها. فدوره عظيم خطير.

كل نبي يكون أفضل بالتأكيد من أوصيائه.

خاتم الأنبياء وأفضلهم هو محمد بن عبدالله صلى الله عليه وآله وسلم وأوصياؤه هم حفظة هذه الرسالة الخاتمة أمل كل الرسالات السماوية وبهذا يكون أوصياؤه خير من الأنبياء كلهم عدا خاتمهم.

نحن والمخالفون متفقون على أنّ مهدي آل محمد عليهم السلام يصلي خلفه عيسى النبي عليه السلام ويأتم به ومعلوم أنّ المفضول لا يتقدم على الفاضل.

إمامانا المهدي عليه السلام أفضل من عيسى عليه السلام وهو نبي من أُولي العزم.

(مواليّ لا أحصي ثناءكم ولا أبلغُ من المدح كنهكم ومن الوصف قدركم , وأنتم نور الأخيار, وهداة الأبرار ,وحجج الجبار ,بكم فتح الله وبكم يختم)

فداهم أرواح العالمين, فداهم أرواح العالمين.

وفقكم الله لمراضيه

مكتب الشيخ الحبيب في لندن
23 ذو القعدة 1433 هـ


شارك الإجابة على Google Twitter Facebook Whatsapp Whatsapp